الفيفي: مهنة المحاماة متعبة نوعاً ما ولكنها ممتعة..وأسرتي هم الداعم الأكبر لي

الفيفي: مهنة المحاماة متعبة نوعاً ما ولكنها ممتعة..وأسرتي هم الداعم الأكبر لي
http://adwaalwatan.com/?p=3293205
الزيارات: 29397
1 تعليق

 


:تُعدُّ مهنة المحاماة من أشرف المهن وأنبلها وأكثرها قُدسيَّة، فهي تتشارك المسؤوليَّة مع الجهات القضائيَّة الأخرى لتحقيق العدالة من خلال جهود “المحامين” الذين يحاولون الوصول إلى الحقيقة وإعلاء صوت الحق، عبر إيصال صوت مُوكِّليهم إلى الجهات القضائيَّة، إلى جانب توفير كافَّة حقوقهم التي كفلها لهم النظام، في الوقت الذي لابُدَّ فيه أن يكون “المُحامي” بمثابة المُتحدِّث الرسمي لمُوكِّله في جميع مراحل التحقيقات ووصولاً إلى مرحلة النطق بالحكم

دعينا أولاً في بداية لقائنا بكم نتعرف ونعُرف القراء على بطاقتكم الشخصية؟

أعرفكم بنفسي أنا المحامية ربى محمد الفيفي تخصصت في مجال القانون ولدت عام ١٩٩١ الأخت الكبرى ل٤ أشقاء

كيف بدأتي مشوارك العملي؟

بدايةً بدأت مشواري العملي في مواقع التواصل الإجتماعي كنت أقدم إستشارات قانونية مجانية وبدأت أدرس طبيعة المجال القانوني إستفدت الكثير من تبادل الخبرات ثم بعد ذلك عُرِض عليّ العمل مع محامي ، سمعت الكثير يقولون أن القانون بلا مستقبل أو ستواجهين.

صعوبات في عملك بحكم أن المجال جديد بالنسبة للمرأة وعلى العكس لاأخفيكم أن العمل متعب نوعاً ما ولكنه ممتع بكل ماتحمله الكلمة من معنى والقضاة متعاونين جداً

من يقف خلفك والداعم الرئيسي لك ؟

أسرتي هم الداعم الأكبر لي وعلى وجه الخصوص أبي وأمي

ما هي أصعب قضية كسبتيها لازالت احداثها عالقة بذاكرتك؟

– رفع قضية ضد صاحب العمل بسبب فصل تعسفي حيث أنهم أنهوا عقد عمل لمواطن سعودي دون مبرر إذ حكمت المحكمة بتعويض المواطن وإلزام الشركة بدفع مكافأة نهاية الخدمة والرواتب المتأخرة

كما تعلمين، ويعلم الجميع عن عالم الفضاء الإلكتروني المفتوح على مصراعيه، والذي يعج بعدة وسائل منها الاجتماعية، والإعلامية..، والتي نقرأ كثيرا من اﻷخبار عبرها سؤالي هنا بالتحديد · ما نصيحتك لمن يشهر بالأشخاص بحجة أنه مظلوم بقضية معينه ويتم محاولة تسيس الرأي العام وماهي القوانين التي تحد من عبث الأيادي المتطاولة على حقوق الآخرين ؟

أود أن أقول لهؤلاء الأشخاص تأكدوا أن المملكة العربية السعودية قائمة على تحقيق العدالة في قضايا المواطنين حيث تبذل جهود جبارة لإنهاء العنف ضد المرأة وهناك جمعيات لحقوق الإنسان ورقم خاص للتعامل مع قضايا التعنيف بسرية تامة((١٩١٩)) ، الدولة لم تقصر في التعامل مع مثل هذه القضايا لاتجعلوا الدول المعادية تستغل غضب الرأي العام وتوظفة لمآرب أخرى ، توجد أيضاً الإدارة العامة للحماية الإجتماعية إذ تخدم الطفل من سن١٨ فما دون والمرأة أياً كان عمرها لحمايتها من الإيذاء الجسدي أو النفسي أو الجنسي والحالات المستضعفة وتم تخصيص رقم مجاني ((8001245005)) بسرية تامة ويعمل بها ٢١ مستشاراً

ماهي الشروط الواجب توافرها خلال القضايا التي يتم الترافع عنها من خلالكم ؟

١- الترافع عن القضايا مالم يوجد مانع شرعي

٢- إذا لم تكن القضايا قد تم إنهاؤها بصفة نهائية أو قام بتسويتها مع أصحابها بموجب إتفاق

٣- قضايا الأزواج أو الأصهار أو الأشخاص من ذوي القربى حتى الدرجة الرابعة

٤-ترافع في قضية واحدة للطرفين (١٥م)

٥-لايجوز رفع قضية ضد جهة أعمل بها أو كنت أعمل بها قبل مضي خمس سنوات (١٤م)

٦- لايجوز للمحامي نفسة أو بواسطة محام أخر أن يقبل الوكالة عن خصم موكلة أو أن يبدي له أي معونة ولو على سبيل الرأي

هل هناك من شروط يجب أن تتوافر في الشخص حتى يصبح محاميا ناجحا؟

١-يجب أن يكون لدية قدرة على الإقناع بوجهة نظرة

٢- يجب على المحامي أن يكون يقظاً على محور قضيته حتى يستطيع معرفة نقاط القوة والضعف لدى الخصم وبالتالي يستطيع التعامل مع القضية

٣-الصبر والقدرة على تحمل الضغوط

٤- سرعة البديهه ، عندما يتعرض المحامي لمواقف محرجه فيجب أن تكون بديهته حاضره ويكون قادر على إخراج نفسة منها

٥-تكون لديه القدرة على الخطابة والإلقاء

٦-تكون لدية ثقة عالية جداً ويستطيع المواجهة

٧-جريء جداً ولايخاف أبداً

٨-والأهم أن يتحلى بمكارم الأخلاق والصدق والأمانة في العمل

حديثنا عن قضيه معنفات دار الحماية التي وقعت بالطائف؟

هذه القضية قضية لفتيات حرموا من أبسط حقوقهم مثل التعليم بحجة يكفي أنكِ تقرأي وتكتبي لاحاجة للتعليم الجامعي وبحجة نحن من ينفق على تعليمكم وليس لدينا مايكفي للتعليم الجامعي مع العلم أن الدولة لم تقصر في دعم التعليم لمثل هذه الجمعيات وأيضاً يهددوهم بإيقاف الخدمات بدون مبرر ناهيك عن نعتهم بأسواء الألفاظ وإصدار تقارير جائرة تتهمهم بأنهم مرضى نفسيين وهذا غير صحيح وهم يطالبون فقط بإحتضان هذه الحالات وتشكيل لجنة للتحقيق وللتوعية

أنتي مدربة تطوير الذات.. حديثنا عن تجربتك في التطوير

بداية تجربتي هي بداية قصتي عندما خرجت من الطب بسبب ظروف صحية وكنت قد أكملت السنة الرابعة أراد الله لي مرض في معدتي تنومت على إثره أشهر عدة في المستشفى بدأت حالتي تسوء من سيء لأسواء قررت بعدها أن أقاوم وأقرأ في كتب التمنية البشرية وفعلاً قرأت مئات الكتب عن التنمية البشرية وتطوير الذات وعلم الطاقة قرأت للدكتور إبراهيم الفقي والدكتور بشير الصالح الرشيدي مؤلف أكثر من ٣٠ كتاب في تطوير الذات والدكتور سليمان العلي وغيرهم الكثير تعمقت في هذا المجال وأحببته كثيراً وحصلت على شهادة تدريب من أكاديمية ستاند فورد البريطانية ومن المعهد التقني والمهني بدأت أعطي دورات وأغير حياة الناس للأفضل بإذن الله تعالى

نلاحظ معرفات في وسائل التواصل تحمل إسم مدرب تطوير الذات هل هناك جهات معتمده ومرجعية لهم؟

نعم بالإمكان الحصول على شهادات تدريب من معاهد مختصة في المملكة وخارجها TOT

كلمة أخيرة

في الختام أتمنى من كل شخص عانى في حياته وتقطعت به الأسباب أن يكافح ويناظل ولاييأس ويحاول أن يجعل من الإنكسار بداية حلم جديد وأعلم أن كل ماأختاره الله لنا خيره وأسأل الله الكريم أن تكون كلماتي قد بلغت مبلغاً حسناً

التعليقات (١) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>