رحلت أبي فكيف لي لقياكَ

رحلت أبي فكيف لي لقياكَ
http://adwaalwatan.com/?p=3234366
الزيارات: 47929
1 تعليق

أبي رحلت فهل من عودٍ أو عذرِ.
هل من سبيلٍ إلى لقياكَ يانظري.
رحلت عنا وعقد مننا أنتثرت.
إنا بدونك سمار بلا سمر
مضى الحنان وكيف الأمس مرجعه .
هل من رجوع للقياكم أيا قمري .
مضيت والحب غادرنا وفارقنا.
صرنا كماء بلا أرض ولا شجر
البيت بعدك مقفر كمقبرة.
فلا إبتسام ولا ضحك على ثغر .
قد كنت تحمل عنا كل معضلة .
كأنك البحر لا حد ولا قدر .
تبيت تحمل أحزانا وتكتمها.
وفي محياك أفراحا بلا كدر
نحب لقياك في صبح تبشرنا .
بأننا اليوم أفضل من على المدر .
ظللت تعطي عطاء لا حدود له .
نحتار فيك أبا يعطي بلا قتر.
وتمسح الرأس عطفا منك تظهره.
يا منتهى الحب في قلب وفي بصر

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    عبدالله

    كلمات أقل ما يقال عنها كلمات تفوق الوصف .. رحم الله أباك واسكنه فسيح جناته وجعل هذه الفاجعة آخر أحزانكم ولا أراكم أي مكروه

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>