“تعليم الرياض” يقيم ندوة التحول نحو القيادة المدرسية “الرقمية”

“تعليم الرياض” يقيم ندوة التحول نحو القيادة المدرسية “الرقمية”
http://adwaalwatan.com/?p=3162196
الزيارات: 6560
التعليقات: 0

رعى المدير العام للتعليم بمنطقة الرياض الأستاذ حمد بن ناصر الوهيبي اليوم الأربعاء ندوة التحول نحو القيادة المدرسية الرقمية بمبادرة من مكتب التعليم بجنوب الرياض والتي أقيمت بقاعة الملك فيصل بفندق الإنتركونتننتال بحضور مساعد مدير عام التعليم للشؤون التعليمية الأستاذ عبد الله بن سعد الغنام ومشرف عموم القيادة المدرسية بوزارة التعليم الأستاذ فهد بن فايز الحقباني  ومدير الإدارة المدرسية ناصر السلطان وعدد من مشرفي وقادة المدارس بتعليم الرياض

وتهدف الندوة إلى توظيف التكنولوجيا في كافة القطاعات والخدمات وهي إحدى أهم الركائز والمبادرات التي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 نحو التحول الرقمي الوطني للمملكة العربية السعودية والتي ستسهم بإذن الله في صياغة مفهوم المدرسة الرقمية وكذلك رفع مستوى الكفاءة الإدارية لقادة المدارس ووكلائها وذلك عبر منصة واحدة تقدم كافة العمليات والنماذج الواردة في الدليلين التنظيمي والإجرائي بصورة رقمية متفاعلة ومترابطة تدعم تفعيل الحوكمة الإلكترونية وتوفر الوقت والجهد لقادة المدارس .

وقد بدأ الحفل بالنشيد الوطني والقرآن الكريم بتلاوة من قائد مدرسة السيوطي الأستاذ بندر الفضل

بعدها ألقى مدير مكتب التعليم بجنوب الرياض الدكتور عبد العزيز بن سعد الخشلان كلمة أشار فيها أن من يعمل داخل هذه المؤسسات التربوية يدرك الحجم الكبير الذي نحتاجه لهذه البوابة  لأنها ستقودنا نحو التطوير والتحسين والمعرفة الدقيقة لما يكون داخل الصف من العمليات التعليمية بأنشطتها المصاحبة وبجميع أقطابها في ضل مساهمة جماعية متكاملة بأسلوب تقني يقدم بشكل شامل واحترافي حتى نقضي على الرتابة ونربط المدرسة بالمنزل بسهولة.

بعدها ارتجل مدير عام التعليم بمنطقة الرياض الأستاذ حمد بن ناصر الوهيبي كلمة رحب فيها بالجميع حيث شدد على ضرورة الاستفادة من هذه الملتقيات المهنية والفكرية والتقنية التي تثري وتوحد الجهود والتي يفترض أن تتكرر وتستمر مؤكدا أن عجلة التقدم والتحول أصبحت أكثر سرعة فلابد أن نواكبها أو نسبقها مشيرا أن قطاع التعليم الذي ننتسب له يحتم علينا أن نكون المبادرين في تبنيها وصناعتها وذلك تعزيزاً لرؤية 2030 تلك الرؤية المباركة التي عايشنا انطلاقتها ونلمس الآن آثارها.

وذكر الوهيبي أنه ليس لنا العذر في التأخر عن التحول حيث أن الكل معه جهاز حاسب وفي جيبه جهاز ذكي وشدد الوهيبي على تظافر الجهود لسرعة التحول من التعاملات الورقية إلى الإلكترونية  وأضاف أن عدد المدارس المطبقة لمبادرة بوابة المستقبل 50مدرسة من مدارس تعليم الرياض موزعة بين البنين والبنات لهذا العام وسوف تطبق للعام القادم بإذن الله في نحو 500 مدرسة وشمول جميع مدارس المنطقة في العام الذي يليه بإذن الله

وذكر الوهيبي أنه اجتمع بالأمس القريب مع طلاب المدارس التي طبقت فيها بوابة المستقبل وكذلك مع أولياء أمورهم مبديا سروره بما شاهد من تفاعل مع البوابة  التي ستنقل التعليم إلى آفاق أرحب وتنقل التعليم من كونه حبيس غرفة الفصل إلى ماهو أوسع منذلك بإذن الله

ومن ثم تم تكريم المشاركين بالندوة وكل من ساهم في إقامتها وتم الإعلان بتقديم المبادرة وانطلاقة الندوة حيث أدارها الأستاذ إبراهيم بن عبد الله التميمي مبتدأ بورقة تحت عنوان: تعليم المستقبل ومستقبل التعليم والتي قدمها الدكتور عبد الله بن محمد المقرن المستشار ومدير عام المركز الوطني للتعليم الإلكتروني والتي تطرق فيها عن مقدمة لأهمية التعليم الإلكتروني وآثاره على العملية التعليمية ومقارنه بينه وبين التعليم التقليدي وعوائد الاستثمار فيه كما أعطى لمحة عن تاريخ التعليم الإلكتروني وواقعه في الدول المتقدمة وماذا يحدث في العالم الرقمي كما أكد المقرن على أنه يجب أن يكون تعليمنا متمحوراً حول المتعلم وطبيعة المتعلم الآن تفرض علينا حتماً أن ننتقل للتعلم الرقمي .

بعدها قدم الأستاذ عبد العزيز بن غرمان الشهري مدير مبادرة التحول نحو التعليم الرقمي (بوابة المستقبل) ورقة بعنوان: التحول الرقمي في وزارة التعليم تطرق فيها إلى تطور التعليم في المملكة العربية السعودية وأنه من خلال هذا التطور يمكننا القول بأن التعليم الرقمي  هو خلاصة تطور استخدام التقنية في العملية التعليمية واستعرض الشهري آلية بوابة المستقبل وكيف يتم شرح الدروس الافتراضية وأهداف المبادرة وهيكلتها ومراحل تطويرها وماهي الخدمات التي تقدمها في العملية التعليمية كما أشار الشهري إلى مجموعة من النماذج الناجحة في الواقع من خلال عرضه لتجارب مجموعة من المعلمين والمعلمات الذين يمارسون بوابة المستقبل داخل مدارسهم

واختتمت الندوة بورقة مقدمة من مدير شركة سمارت واي المهندس اسماعيل حزّوري

تطرق فيها إلى مفهوم المدرسة الرقمية الشاملة من استيقاض الطالب من النوم وركوبه بالحافلة إلى الأعمال اليومية في المدرسة والواجبات والأنشطة ونظام الحضور والإنصراف والانتهاء بالعودة للمنزل

كما تطرق إلى نظام إدارة التعلم العالمي المفتوح المصدر (مودل) وأنه تك تكييف هذا النظام على بيئة التعليم في السعودية ليصبح أكثر واقعية وفاعلية من خلال منصة ناجح أون لاين حيث أن هذه المنصة متاحة للجميع وبشكل مجاني وبدعم فني وتقني.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>